القائمة الرئيسة
معلومات عن الجهراء
المراكز الحكومية  
مجلس الآمة 2008
معرض الصور
الفطائر والحلويات
المطاعم والمطابخ
الأسواق والمجمعات
صيدليات وعيادات
الاخبار الدعويه

 

بحث عام



تم بحمد الله .. التشغيل التجريبي ... لموقع مدينة الجهراء على الانترنت .. نبض الجهراويه على الانترنت .. وحاري إدخال البيانات والمعلومات عن مدينتنا الجميلة .. وسنبذل جهدنا بتحري الأخبار الصادقة والحقيقية .. إخوانكم في إدارة الموقع

 أضف للمفضلة  نسخة للطباعة  أرسل لصديق  

القسم : الأخــــبار » سعد الخنفور: أجندتي حافلة بالقضايا التي تهم الوطن والمواطن

التاريخ : 28/04/2008

28/4/2008- اعرب مرشح الدائرة الرابعة سعد الخنفور عن امله بان يسود علاقة السلطتين الود والوئام والتعاون البناء في الفترة المقبلة حتى يتم التركيز على انجاز القضايا المصيرية التي اهملت في الفترات السابقة مؤكدا بانه يمد يد التعاون لكل ما فيه خير وصالح البلاد والمواطنين الذين ينتظرون منا العمل الدؤوب لانجاز ما هو مطلوب منا دون الحاجة للصراعات التي اكدت التجارب السابقة عدم جدواها.
واكد الخنفور ان الدائرة الرابعة تعاني الكثير من المشاكل »وهذا ليس بخاف عن المسؤولين بالدولة ولكن تحريك عجلة العمل والمطالبة بحل تلك المشاكل يحتاج لعمل مخلص بالتعاون مع الاخوة الاعضاء في المجلس الذين سيحالفهم الحظ لنيل ثقة ابناء الدائرة »معلنا بانه سيتبنى كافة القضايا الوطنية التي تهم الوطن والمواطن على انجاز ومتطلبات الناخبين الذين ينتظرون منا جميعا عملاً ومواقف مشرفة.
واشار الخنفور إلى ان اجندة عمل المجلس المقبل حافلة بالقضايا المهمة والمصيرية والتي تتطلب تعاون السلطتين فيما بينهما لمحاولة ايجاد الحلول المناسبة لها والعمل كفريق واحد شعاره »الكويت والمواطن هدفنا جميعا« مبينا ان المرحلة المقبلة يجب ان تكون مرحلة انجاز حتى لا نخيب امال وطموحات الناس الذين شرفونا بثقتهم الغالية وحتى نكون عند حسن ظنهم بنا »فالكويت بخير والحمد لله ولكن المطلوب هو الحكمة والعمل الصادق حتى نخرج بالاهداف التي ينشدها الجميع«.
وطالب الخنفور بضرورة ايجاد حكومة مقبلة قادرة على ادارة دفة الامور في البلاد إلى بر الامان وان تخرج البلاد من النفق المظلم الذي دخلت فيه طوال الفترة السابقة والتي كانت فيها التنمية متوقفة بسبب صراعات حكومية نيابية لم يكن فيها الخاسر سوى الوطن والمواطن الذي كان يعاني من الوضع ويضرب الكف بالكف على حاله وحال البلد التي عانت من تلك الصراعات.
وختم الخنفور تصريحه بالتأكيد على ان هناك خطوطاً حمراء يجب ان تقرأها الحكومة المقبة إذا كانت تنشد التعاون بين السلطتين ومن اهمها الرفض الكامل للمساس بذوي الدخول المحدودة مشددا على اهمية العمل على تحسين مستوى دخل المواطن خصوصا بعد الغلاء الفاحش الذي اجتاح السوق المحلية دون ان تحرك الحكومة ساكنا تجاه ذلك الامر الذي تسبب بمشاكل كبيرة على المواطنين وخصوصا اصحاب الدخول المحدودة والمتوسطة.

الكاتب : المحرر البرلماني

المصدر : alwatan.com.kw

اضغط

مدينة الجهراء - 2021
عدد الزوار: 1105585