القائمة الرئيسة
معلومات عن الجهراء
المراكز الحكومية  
مجلس الآمة 2008
معرض الصور
الفطائر والحلويات
المطاعم والمطابخ
الأسواق والمجمعات
صيدليات وعيادات
الاخبار الدعويه

 

بحث عام



تم بحمد الله .. التشغيل التجريبي ... لموقع مدينة الجهراء على الانترنت .. نبض الجهراويه على الانترنت .. وحاري إدخال البيانات والمعلومات عن مدينتنا الجميلة .. وسنبذل جهدنا بتحري الأخبار الصادقة والحقيقية .. إخوانكم في إدارة الموقع

 أضف للمفضلة  نسخة للطباعة  أرسل لصديق  

القسم : أخبــــار الجهراء » إصابة 40 جهراوياً في معركة بدأت في عرس وامتدت إلى المستشفى

التاريخ : 08/06/2008

إصابة 40 جهراوياً في معركة بدأت في عرس وامتدت إلى المستشفى و3 من رجال الأمن تعرضوا للاعتداء خلال تدخلهم لفضها

تحول حفل زفاف أمس في منطقة الجهراء إلى ساحة معركة استخدمت فيها آلات حادة بين أفراد عائلتين كانتا على خلافات قديمة امتدت توابعها إلى مستشفى الجهراء، واعتدي فيها على رجال أمن.
العائلتان اللتان لم تستطع فرحة العرس الذي حضره افرادهما ان يذيب الخلافات القديمة بينهما، فأمسك كل واحد من الطرفين بالآخر لتدور رحى (هوشة) كبيرة استخدمت فيها كل ما كان متوافراً من آلات حادة، وحجارة ما ادى إلى اصابة عدد من افراد العائلتين اسعفوا بسيارات ذويهم إلى مستشفى الجهراء، ليلحق بهم ما يزيد على الأربعين شخصاً بدت آثار الدماء على ملابسهم من الفريقين، ليكملوا ما بدأوه في حفل الزفاف في اروقة المستشفى غير عابئين بالمرضى ولا حرمة المكان.
وحسب مصادر أمنية فإن «دورية امنية واحدة قوامها ثلاثة افراد حاولوا التصدي لفض المشاجرة التي اشتعلت في المستشفى الا انه تم الاعتداء عليهم ضرباً من قبل المتهاوشين» مشيرة إلى انه «تم ابلاغ مدير العلاقات العامة في وزارة الداخلية العقيد عادل الحشاش بما يجري داخل المستشفى فقام بالاتصال على الوكيل المساعد لشؤون الأمن العام اللواء يوسف السعودي والمدير العام للإدارة العامة لدوريات النجدة اللواء خليل الشمالي واطلاعهما على الأمر، فسارع كل منهما بارسال دوريات اسناد إلى المكان، نجح رجالها في السيطرة على المتشاجرين، والقبض على عدد منهم».
وأضافت المصادر ان «تحقيقاً موسعاً يجرى مع من القي القبض عليهم لمعرفة من اعتدى على رجال الأمن، في وقت فرضت فيه حراسة مشددة على مبنى مستشفى الجهراء لمنع توابع اخرى لخلافات العائلتين قد تتسبب في اشتعال المشاجرة مرة اخرى».


الخالد لـ «الراي»: سأحاسب وأعاقب
كل من تكاسل عن مساندة رجل أمن
 

قال وزير الداخلية الشيخ جابر الخالد لـ «الراي» بأنه كما لا يقبل باعتداء رجل أمن على احد من المواطنين والمقيمين، فكذلك لن يسمح ابدا بان يعتدي احد كائنا من كان على رجل امن.
وأكد الخالد في تصريحه انه «لن يقبل ان يكون هناك اي شكل من اشكال الفراغ الامني، سواء من حيث عدم وجود اعداد كافية لفض المشاجرات التي تحصل في الشارع، او في التقاعس لدى بعض افراد الامن في سرعة ارسال التعزيزات اللازمة لزملائهم في مكان الحدث»، مشيرا إلى انه «سيفتح تحقيقا موسعا لمعرفة الاسباب في عدم وجود عدد كاف من رجال الامن في المشاجرة التي اندلعت بداية في حفل الزفاف، وامتدت إلى اروقة مستشفى الجهراء».
وختم الخالد تصريحه بالتشديد على انه «سيحاسب ويعاقب بالقانون كل من تطاول على رجال الامن»، مبينا انه «سيعمل على فرض هيبتهم (رجال الامن) في الشارع بوجه عام، وتحديدا في المستشفيات التي جعلت للعلاج، وليست مسرحا لتسوية الخلافات».

تاريخ الخبر : 7/6/2008

الكاتب : حسين الحربي

المصدر : alraimedia.com

اضغط

مدينة الجهراء - 2018
عدد الزوار: 933417